مستشفى الدمى

5194a6a345ede078c4bd7fc7eb1a1e96
إذا كنت ما زلت تحتفظ بدميتك المفضلة منذ سن الطفولة لقربها من قلبك ولكنها تمر بأيام صعبة، فالمكان المناسب لزيارته هو مستشفى الدمى، هناك سيعمل خبير على إصلاح دميتك وإعادتها لهيئتها الأصلية، سواءً كانت تحتاج إلى أجزاء جديدة فسيقوم بنحتها وتركيبها، أو تجديد وترميم الأجزاء القديمة. بالرغم من غرابة الفكرة إلا أنها موجودة منذ فترة كبيرة، حيث أنشئ أقدم مستشفى للدمى في مدينة لشبونة بالبرتغال عام 1830، أحد أشهر الأمثلة الحديثة على نجاح هذه الفكرة هو مستشفى الدمى والألعاب الموجودة في الولايات المتحدة الأمريكية وتعمل منذ 60 عامًا.

اترك رد